الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية جاهز

Create your resume in minutes

في رحلة البحث عن الوظيفة المناسبة لإمكاناتك عبر LinkedIn أو عبر أي مواقع وظائف أخرى، قد تجد مجموعة كبيرة من الإعلانات التي تخاطب مهاراتك ومع ذلك عادة ما ترى وظيفة مثالية لك وفقاً لمهاراتك.

ومع ذلك، قد تواجهك مشكلة أن خبراتك أو مهاراتك تبدو أقل من المطلوب في عرض الوظيفة. أهناك طريقة ما يمكنك بها صياغة ما تملك من مهارات لتبدو أكثر تميزاً أمام مسؤولي التوظيف في الشركة الجديدة؟

نعم! الطريقة الأمثل لصياغة مهاراتك بشكل استثنائي لإبراز كافة مميزاتك وعرض كيفية تعويض النقائص هي الصياغة الجيدة لما يسمّى “الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية” أو “الهدف المهني في السيرة الذاتية”.

والآن، قبل أن نسترسل ونمنحك مجموعة من الأمثلة الجيدة لصياغة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية، سنجيب عن مجموعة أسئلة هامة وهي:

  • ما هو الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية؟
  • متي يستخدم الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية؟
  • كيف يمكنك كتابة الهدف المهني في السيرة الذاتية بشكل احترافي؟

صمم سيرتك الذاتية بنفسك.

ما هو الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية ؟

يتكون الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية من جملتين أو ثلاثة بحد أقصى. وعادة ما يقع في الجزء الأعلى من السيرة الذاتية. وفيه يذكر المتقدم أهدافه المهنية ويبرز بشكل سريع لما يعتبر نفسه متقدم جيد لهذه الوظيفة.

وعادة ما يتكون الهدف الوظيفي من ذكر المسمّى الوظيفي للوظيفة التي يتقدم بها المتقدم، مع إضافة مهارتين أو ثلاثة مهارات بحد أقصى، ثم يكتب المتقدم ما يرجو تحقيقه عند تعيينه بهذه الوظيفة.

أمثلة جيدة على الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية للوظائف العامة:

مثال صحيح
” اتقدم لوظيفة مساعد إداري لشركة Acme، وبخبرتي الطويلة في المجال اتطلع لمساعدة الشركة في ترقية مهارات البحث والإدارة لدعم الاتصالات الداخلية والخارجية “
” مندوب مبيعات متمرس واحمل شهادة في الأحياء، اتطلع لتطوير مبيعات شركة Azult Medical”

متى تستخدم الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية ؟

في الأعوام الأخيرة، أصبح الهدف الوظيفي أمراً اختيارياً بمعظم السير الذاتية. وعادة ما يتم استبداله بما يسمّى “ملخص السيرة الذاتية”. ولكن هناك بعض الحالات التي يفضّل فيها استخدام الهدف الوظيفي وهي:

  •  البحث عن وظيفة للمرة الأولى: إذا كنت طالب تبحث عن الحصول على فترة تدريبية بإحدى المؤسسات، أو كنت حديث التخرج تبحث عن فرصة جديدة في إحدى الشركات الكبرى. في هذه الحالة يساعدك الهدف الوظيفي في إبراز شغفك وتطلعاتك للوظيفة التي تتقدم لها.
  • عند تغيير مسارك المهني: عند رغبتك في تغيير مسارك المهنى يمكن أن يساعدك الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية في عرض إمكانية استخدام مهاراتك السابقة لأداء مهام الوظيفة الجديدة بشكل أفضل. وتغيير المسار المهني يعني التقدم لوظيفة مسوق في إحدى الشركات الناشئة، بعدما كنت تعمل محلل بيانات في شركة أخرى على سبيل المثال.

مثال خاطئ لنموذج الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

مثال خاطئ
” ابحث عن دور إداري في إحدى الشركات. ليس لدي أي خبرة في أجواء العمل المكتبي لكن أنا شغوف واتطلع لإحداث الفارق!”

نصائح لكتابة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

ربما تجد الكثير من المدونات وهي تنصح بتجنّب كتابة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية بالأساس! والسبب وراء ذلك هو أن كتابة الهدف الوظيفي في كثير من الأحيان تكون صعبة بعض الشيء على المتقدم.

بالإضافة إلى ذلك، قد لا ينجح المتقدم في بعض الأحيان في استخدام الهدف الوظيفي لعرض ما هو جديد عن نفسه أو إمكانياته. ومع ذلك، إذا نجح المتقدم في تنفيذها بشكل صحيح، فمن المتوقع أن يساعده ذلك بشكل كبير ويزيد من فرصه عند مسؤولي التوظيف.

وعادة ما يتم تقسيم تلك الفقرة الصغيرة المسماه بالهدف الوظيفي إلى ثلاثة أجزاء صغيرة وهي:

  • تعريف بنفسك;
  • ما الذي يمكن أن تقدمع للشركة؟;
  • كيف ستساعد الشركة في تحقيق أهدافها؟.

كما رأيتم، يبدو الأمر بسيطاً للغاية. إليكم مثالاً مميزاً لهدف وظيفي مصاغ بطريقة احترافية:

مثال صحيح
” محاسب قانوني حاصل على شهادة CPA بخبرة واسعة في مراجعة السجلات المالية. اتطلع لاستخدام خبرتي الممتدة لستة سنوات في عالم المحاسبة لمساعدة فريقة شركة XYZ في تطوير تقنيات المحاسبة المستخدمة بموقعي الجديد كمحاسب إداري”.

الأمر يبدو بسيطاً جداً إذا اتبعت القواعد الثلاثة المذكورة أعلاه. ومع ذلك، نود أن نقدم لكم 3 نصائح هامة يجب إتباعها لضمان إتمام العملية بنجاح تام:

  • خصص الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

من الضروري أن تقوم بتخصيص الهدف المهني في السيرة الذاتية بحيث تذكر اسم المؤسسة والمسمّى الوظيفي الذي تتقدم لأجله.

فمسؤولي التوظيف في الشركة الجديدة لن يقدرّوا الجمل العامة من قبيل “مهندس يبحث عن وظيفة في المجال المعماري!”. هذه الجملة العامة للأسف تعكس عدم اهتمامك بالتقدم لهذا المنصب بالتحديد! وهذا يعني أن يصرف مسؤولي التوظيف نظرهم فوراً عن سيرتك الذاتية.

مثال خاطئ
” ابحث عن وظيفة في مجال المبيعات، وأنا لا خبرة لدي في مجال المبيعات لكني على استعداد تام للتعلم والتطور”

ما يجعل المثال أعلاه مثالاً خاطئاً هو أن صاحبه لم يقم بتخصيص الهدف الوظيفي أو حتى ذكر المسمّى الوظيفي. كما ذكرنا، يجعل هذا الملخص صاحبه يبدو كما لو كان يبحث بشكل عام عن وظيفة، وليس بشكل خاص عن وظيفة في تلك الشركة المتقدم لها.

وعادة بالطبع ما يتم رفض تلك السير الذاتية بدون أي تردد!

المثال الصحيح

ما رأيكم في تصحيح الهدف المهني في السيرة الذاتية المذكور أعلاه؟ كيف يمكن تصحيح هذا الهدف حتي يبدو احترافياً بشكل كامل؟

” اتطلع للعمل كمندوب مبيعات لشركة “فيينا”، وبشغفي وقدرتي على العمل لأوقات طويلة أثق في أني سأتمكن من زيادة أرقام مبيعات الشركة في السوق المحلي”

وبهذه الطريقة، يخاطب المتقدم مسؤولي التوظيف بشكل لائق، ويشعرهم بأنه يهتم كثيراً بهذا المنصب المتاح بشركتهم، بالإضافة إلى تجنب ذكر نقاط الضعف التي كان قد ذكرتها في النموذج الأول “لا خبرة لدي في عالم المبيعات”.

  • اذكر المهارات التي تساعد الشركة فقط

هذه الملحوظة هامة للغاية. ففي بعض الأحيان يقوم البعض باستعراض مهاراتهم وخبراتهم أثناء كتابة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية وهذا أمر خاطئ تماماً.

فالأمر الهام عند كتابة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية هو عرض المهارات التي يمكن أن تساعدك الشركة الجديدة فقط في تطوير عملياتها.

وبالطبع يمكنك ذكر كافة مهاراتك وخبراتك السابقة في الأقسام الأخرى في السيرة الذاتية، أما هذا القسم فمخصص فقط للخبرات ذات العلاقة المباشرة بالوظيفة.

مثال خاطئ
“مبرمج متمرس استطيع التعامل مع مجموعة كبيرة من لغات البرمجة مثل لغة C++ وJava، كما لدي خبرة في بعض برامج التصميم مثل Photoshop وقمت بالعمل على لغات برمجة الجوال مثل الاندوريد سابقاُ”

على الرغم من أن هذا الوصف يبدو مبهراً ومهنياً لحد كبير، إلا أنه طويل جداً ويضم مجموعة كبيرة من المهارات التي لا علاقة لها بالوظيفة من قريب أو بعيد!

فمن الصعب أن يفهم مسؤولي التوظيف في الشركة ما الهدف من ذكرك لخبرتك عبر برنامج لا يمت للبرمجة بصلة وهو برنامج الفوتوشوب!

التصحيح:

مثال صحيح
“مبرمج متمرس بخبرة تمتد لأكثر من 5 سنوات في لغة Paython، اتطلع لتطوير الآليات التي يعمل بها الفريق ووضع منهجية جديدة لتسليم المشروعات كمدير لفريق شركة السهم  الإلكتروني”.

كما نرى فإن هذا الوصف أبسط ومحدد بشكل أكبر. فالرجل أظهر علمه باللغة الوحيدة التي كان يتطلبها الموقع الجديد بالشركة وهي لغة Paython.

بالإضافة إلى ذلك، وضع في الهدف المهني في السيرة الذاتية نقطة هامة جداً وهي التغييرات التي يعد الرجل بإحداثها في الشركة الجديدة من ناحية، ومن ناحية أخرى، ذكر الرجل المسمّى الوظيفي الذي يسعى للتقدم له بالشركة الجديدة.

  • شرح بسيط ومباشر

كما ذكرنا سابقاً، فإن الهدف المهني في السيرة الذاتية عادة ما يأتي في سطرين أو ثلاثة أسطر بحد أقصى. وعليه، فإن اختصار المهارات والقدرات وذكرها بشكل مباشر أفضل في شرح الفكرة ببساطة لمسؤولي التوظيف.

لنضرب مثالاً من أجل ضمان إيضاح هذه النقطة، فلنفرض أنك تعمل في مجال التسويق الرقمي، يمكنك ذكر هذا الأمر بالطريقة الخاطئة:

مثال خاطئ
“أعمل كمسوق على موقع فيس بوك بخبرة تمتد لأكثر من 5 سنوات في إدارة الصفحات الكبرى”

أو بالطريقة الصحيحة:

مثال صحيح
“خبير تسويقي محترف”

والجملة الأولى ليست خاطئة بشكل عام. حيث يمكن استخدامها لاحقاً في جزء آخر من السيرة الذاتية. لكن هذا القسم يتطلب أن تكون كافة الجملة مختصرة لتصل بشكل مباشر لمسؤولي التوظيف في الشركة.

بالإضافة إلى ذلك، يفضّل بالطبع استخدام لغة بسيطة وسهلة لشرح مهاراتك أو إمكانياتك، خاصة إذا كانت الوظيفة نفسها لا تتطلب استخدام أي مفردات معقدة أو صعبة (منقح لغوي أو مترجم على سبيل المثال!).

أمثلة على الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

  • نموذج الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية في حال تغيير المسار المهني

الوقت الأفضل لاستخدام الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية عادة ما يكون لتغييرالمسار المهني. والهدف من استخدام هذا القسم في هذه الحالة هو الربط بين مهاراتك التي اكتبستها من مسيرتك المهنية السابقة، وكيف يمكن أن تخدم هذه المهارات الموقع الجديد الذي تتقدم له.

والآن لنضرب مثالاً لنموذج جيد ثم نقوم بتحليله سريعاً:

مثال صحيح
” ممثل خدمة عملاء بخبرة تتخطى 3 أعوام في حل كافة المشكلات الفنية، أتطلع لاستخدام هذه الخبرة في موقعي الجديد كمندوب مبيعات في شركة XYZ. سجل متميز في خدمة العملاء، وخلال العامين الماضيين استطعت الحفاظ على تقييم عملاء لم يقل أبداً عن 4.6″
  • نموذج الهدف المهني في السيرة الذاتية في حال عدم وجود خبرة

حتى إذا لم يكن لديك أي خبرة في المجال الذي تتقدم له، يمكنك كتابة الهدف المهني في السيرة الذاتية بطريقة مميزة. ولكن في هذه الحالة يجب أن تركز مجرى الحديث ليتناول مميزاتك شخصيتك التي من الممكن أن تفيد العمل الجديد بدلاً من التركيز على النقاط السابقة (الخبرة السابقة، أو الإنجازات أو حتى شهادتك الجامعية).

مثال جيد على نموذج الهدف المهني في السيرة الذاتية في حال عدم وجود خبرة هو:

مثال صحيح
” مهندس شغوف ومنظم ويحترم القواعد يتطلع للعمل في مؤسستكم. وأسعى لاستخدام كافة المهارات التي امتلكها من أجل المساهمة في جهود الشركة في مجال التطوير – أو المبيعات إلخ ..”.
  • نموذج الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية في حال التقدم للتدرب في إحدى الشركات

في هذه الحالة سيتوجب عليك التركيز على إنجازاتك التعليمية وأفضل مهاراتك وأي خبرة ملائمة في الوظيفة الجديدة (خبرة جامعية أو مشروعات شخصية أو خبرات تطوعية، أو مسابقات متعلقة بالصناعة المرجوة، …).

وإليكم مثال جيد لنموذج الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية في حال رغبة الخريج التقدم للحصول على تدريب بإحدى الشركات:

مثال صحيح
” حديث التخرج بشهادة في إدارة الأعمال بتقدير امتياز، اطمح في بداية طريقي في عالم الاستثمار المالي مع مؤسستكم. لدي خبرة كبيرة في تحليل البيانات المالية والتقارير السنوية اكتسبتها بالمشاركة في المشروعات الجامعية. واسعى لتطوير مهاراتي العملية مع أقراني المتمرسين بمؤسستكم المرموقة”

أمثلة لنماذج الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

بهذا القسم الأخير من المقال، سوف نقدم لكم مجموعة من أفضل الأمثلة لنماذج الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية. يمكنكم البحث عن وظيفتكم في القسم أدناه، كما يمكنكم بالطبع استخدام أحدث نماذج السير الذاتية المتاحة عبر موقعنا.

الوظائف الإدارية / المكتبية

  • وظيفة مدير مكتب

” مدير متمرس يتطلع للعمل مع مؤسستكم. شرفت بتقديم خدمة عملاء استثنائية وحصلت على أعلى معدلات جودة رضاء العملاء. خبرتي في إدارة الفرق تتخطى 15 عاماً في صناعة المطاعم. وشرفت بالعمل في مطعم X ومطعم Y. وقد أشرفت على كافة العمليات بدءاً بتعيين أفراد جدد وحتى إدارة المبادرات التسويقية”

  • وظيفة موظف استقبال

“طالب بالسنة الثالثة في كيلة الصيدلة اتطلع لفرصة عمل صيفية بمؤسستكم المرموقة كموظف استقبال. لي خبرة كبيرة في التعامل مع العملاء بشكل شخصي، وقد عملت سابقاً كمندوب مبيعات بدوام جزئي. أهم ما يميزني أني شخص اجتماعي وودود واعمل بجد”

  • تسويق محركات البحث SEO

” حديث التخرج بدرجة في إدارة الأعمال اتطلع للعمل بمؤسستكم في قسم التسويق الإلكتروني. لدي خبرة نظرية في جيدة في تسويق محركات البحث واستخدام أدوات معاونة مثل Google Analytics. اتطلع لتطوير قدراتي والعمل كفرد فاعل ضمن فريقكم المحترم”

  • تسويق وسائل التواصل الاجتماعي

” خريج طموح وشغوف بالتسويق يسعى للحصول على فرصة في عالم التسويق الرقمي بمؤسستكم المرموقة. لدي مهارات مميزة في الكتابة الإبداعية ومعرفة مبدئية بفنون التصميم الرقمي. بدأت بتسويق وتطوير صفحة خاصة على الفيس بوك ونجحت في الحصول على 5000 إعجاب، كما طورت صفحة أخرى على منصة إنستغرام وحصلت على 8000 إعجاب. اتطلع للمشاركة والتعلم من جهود المؤسسة في عالم التطوير الرقمي”.

  • كتاب المحتوى

” خريج آداب قسم فلسفة اتطلع للعمل بمؤسستكم المرموقة. لي خبرة كبيرة في كتابة المقالات التعليمية والأكاديمية. شرفت بالعمل بدوام جزئي في عدد من الصحف أشهرها صحيفتي X وY. وقد كتبت سابقاً في مجموعة كبيرة من الموضوعات مثل الساحة الرياضية والاقتصادية والفنية وغيرها.”

  • وظيفة معلم

” حاصل على بكالوريوس التربية بدرجة امتياز، واتطلع لبدء مسيرتي المهنية بمدرستكم المرموقة. أكثر ما يميزني هو الدقة والحرص على النظام والرغبة في التطور والتعلم. ولي خبرة شرفت بالحصول عليها من العمل بدوام جزئي كمدرس خاص، الأمر الذي منحني خبرة كافية في التعامل مع الطلاب بمختلف مراحلهم العمرية.”

  • متخصص دعم تقني

” حاصل على بكالريوس في تكنولوجيا المعلومات بدرجة جيد جداً. شرفت بالحصول على فترة تدريبية مثمرة في شركة Cisco للشبكات. اعرف كيفية التعامل مع كافة برمجيات تصميم وإدارة الشبكات. اتطلع للعمل بشركتكم المرموقة لتطوير خبرتي العملية وتقديم الدعم والمعونة عند الحاجة”

Similar Articles